• ×
الإثنين 20 ذو الحجة 1441

اشتباكات عنيفة في محيط البيت الأبيض.. والكشف عن “المقر المحصن” الذي لجأ له ترامب

التحرير
بواسطة التحرير 09-10-1441 08:22
  شهد محيط البيت الأبيض، في وقت متأخر الأحد، وقوع اشتباكات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين حيث استخدمت قوات الأمن الغازات المسيلة للدموع، وسط عمليات كر وفر بين الشرطة والمحتجين.
وحسب “سكاي نيوز” تجددت التظاهرات في مختلف الولايات الأميركية، الأحد، فيما تزايد عدد المحتجين أمام البيت الأبيض، مقر الرئيس الأميركي، وسط مواجهات مع قوات الأمن.
وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع في محاولة لتفريق المتظاهرين، مع اندلاع اشتباكات عنيفة في العاصمة الأميركية خلال ليلة سادسة من التظاهرات التي تعم أنحاء البلاد. احتجاجا على مقتل المواطن من أصل أفريقي، جورج فلويد، بأيدي أحد رجال الشرطة في مشهد صادم أشعل غضبا عالميا.
وأعلن رئيس بلدية العاصمة موريل باوزر، فرض حظر للتجول، في واشنطن، بعد خروج التظاهرات الجديدة قرب البيت الأبيض.
ومع تجمع المتظاهرين خارج البيت الأبيض ليلة الجمعة، وتجاوزهم حاجزا أمنيا، اقتيد ترامب إلى قبو محصن تحت الأرض، وفقًا لمسؤول في البيت الأبيض ومصدر لإنفاذ القانون.
وكان تجمع المتظاهرين خارج البيت الأبيض، وتجاوزا حاجزا أمنيا، فيما اقتيد ترامب إلى قبو محصن تحت الأرض، وفقًا لمسؤول في البيت الأبيض ومصدر لإنفاذ القانون.
ووفقا لشبكة “سي إن إن” نقل الرئيس الأميركي إلى القبو المحصن وبقي هناك لمدة أقل من ساعة قبل صعوده إلى الطابق العلوي، فيما يظل من غير الواضح ما إذا كانت السيدة الأولى ميلانيا ترامب، وابنهما بارون، قد توجها برفقته إلى القبو أم لا.


أكثر